الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
السلام عليك يا سيدي ومولاي يا ابا عبد الله وعلى الارواح التي حلت بفنائك عليكم مني سلام الله ابدا ما بقيت وبقي الليل والنهار ولا جعله الله اخر العهد مني لزيارتكم السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين وعلى اخيه ابا الفضل العباس وعلى اخته الحوراء زينب

شاطر | 
 

 كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملكوت7
مشرفة عامة
مشرفة عامة
avatar

عدد المشاركات : 3994
تاريخ التسجيل : 12/07/2009

مُساهمةموضوع: كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 9:47 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم





هِي حِكَايَـات تَحْكِيهَـا الرّمَـاح وَالسِهَـام وَالأَنّـات الحَائِرة , .

غَلافَهَا : يَالِثَارَات الحُسَيْن

شَخْصِيَاتهَا : مَظْلُومِي العَالَم مِمَن لانَاصِر لَهُم وَلا مُعِين وَمَن يَهْتِف بِقُول " هل من ذابّ يذبُّ عن حرَمِ رسول الله " , مَـاءٍ يَنْتَظِر أَن يَرْوِي شَفَاهٍ طَاهِرة وَأَلْسُنٍ

عَامِرة بِذكْرِ الله

دِيكُورَاتِها : خِيَامٌ مُحْتَرِقة , جُثَث هَامِدة , أَشلاّء أَجسَاد فِي كُل بُقعَة , رِمَـال مُلَطَخة بِالدِمَـاء , وَصُخورٌ تَزْحَـف لِـنَجْدَة أبْن بِنْتِ نَبيّها , رَايَـات

تُغَطّـي سَمَـاء كَرْبَلاء

وَمَـع تِلْك الحِكَايَـات تَدْخُـل آهَـاتٍ صَوْتِية لِـ تَصِل إِلى أَعْنَـان السَمَاء فَتَشّق سُحبَها

فَـ يَالِعَرْشِ الله مَاحَدَث ؟!

.

هُنَـا جفّت الأَقْلامُ حَائِرة , فَمَاذَا تَكْتُب أَكْثَر ؟!

مِنْ نَوَادِر حِكَايَـات العَالَم : مَلْحَمة الطفُوف !

فَلَكُم أَخوَتِي : تَصْوِير حِكَايَة نَـادِرة حَدَثَت فِي كَرْبَلاء وَمَاحَدَث بَعْدَها إِلى يَوْمِنَـا هَذا فَـ نَوَادِر الحِكَايَات مُمْتَدّة إِلى الآن , .

بانتِظار حكايَاكم اعزائِي


عظم الله اجورنا واجوركم


عدل سابقا من قبل ملكوت7 في الأربعاء ديسمبر 08, 2010 10:33 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمق البحااااار
المشرف العام
المشرف العام
avatar

عدد المشاركات : 5729
تاريخ التسجيل : 08/11/2009
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 10:11 pm



عظم الله أجوركم

بارك الله بكِ ووفقك لكل خير



شكراً





لا تنسونا من الدعاء

________________________




معذرةً يا رسول الله .. فلقد أعلنا الحداد في ذكرى مولدك المبارك ..


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملكوت7
مشرفة عامة
مشرفة عامة
avatar

عدد المشاركات : 3994
تاريخ التسجيل : 12/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .   السبت ديسمبر 11, 2010 7:47 pm


الزمان:العاشر من محرم سنة 61 هـ

المكان:كربلاء


ان رجلاً من بني تميم يقال له عبد الله بن حوزة،،جاء حتى وقف امام الحسين فقال:يا حسين!يا حسين!
فقال الحسين (ع):ما تشاء؟

قال:أبشر بالنار
قال (ع):كلا! اني اقدم على رب رحيم وشفيع مطاع،،من هذا؟

قال له اصحابه:هذا ابن حوزة.
قال (ع):رب حزه الى النار

فاضطرب به فرسه في جدول،فوقع فيه وتعلقت رجله بالركاب ووقع على رأسه في الارض ونفر الفرس،فأخذ يمر به فيضرب برأسه كل حجر وكل شجرة,,حتى مات!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فراق علي
مجــــاهد مميز
مجــــاهد مميز
avatar

عدد المشاركات : 843
تاريخ التسجيل : 19/04/2010
العمر : 22
الموقع : حيثُ كُتِبتْ حِكَايَتِي !

مُساهمةموضوع: رد: كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .   الإثنين ديسمبر 13, 2010 3:54 pm

| :كربلاء : |

كان رجل يقال له:

زُرْعة، شهد قتل الحسين، فرمى الحسينَ بسهم فأصاب حنكَه،

وكان الحسين دعا بماء ليشرب، فرماه،

فحال بينه وبين الماء،

فقال: اللهم أظِمئْه.

قال: فحدثني مَنْ شهد موته وهو يصيح من الحرِّ في بطنه

ومن البرد في ظهره، وبين يديه الثلج والمراوح،

وهو يقول: اسْقُوني، أهلكَني

العطش، فيؤتى بالعُسِّ العظيم فيه السويق والماء واللبن،

لو شربه خمسة لكفاهم، فيشربه

ثم يعود فيقول: اسقوني، أهلكني العطش.

قال: فانقَدَّ بطنُه كانقداد البعير


السلام عليكَ يآأبآ عبد الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملكوت7
مشرفة عامة
مشرفة عامة
avatar

عدد المشاركات : 3994
تاريخ التسجيل : 12/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .   الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 12:00 am

السلام عليك يا ابا عبد الله
مشكورة اختي ع القصة

بانتظار مشاركات باقي الاعضاء,,وينكم؟؟ Question
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملكوت7
مشرفة عامة
مشرفة عامة
avatar

عدد المشاركات : 3994
تاريخ التسجيل : 12/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .   الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 2:34 am



في عصر اليوم التاسع من المحرّم وبينما كان الحسين عليه السلام جالساً أمام خيمته مستنداً إلى سيفه وقد خفق برأسه على ركبتيه. نادى عمر بن سعد بجيشه: يا خيل الله اركبي وأبشري، وسمعت زينب عليها السلام الصيحة فدنت من أخيها تخبره بهجوم الأعداء، فقال لها الحسين عليه السلام:


"إنّي رأيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في المنام فقال لي إنّك تروح إلينا...".


ثمّ طلب من أخيه العبّاس أن يذهب للقائهم واستعلام الحال منهم، وتوجّه العبّاس نحوهم وسألهم فأجابوه: جاء أمر الأمير بأن نعرض عليكم أن تنزلوا على حكمه أو ننازلكم ولمّا أخبر العبّاس الإمام الحسين بجواب القوم، قال له: "ارجع إليهم فإن استطعت أن تؤخّرهم إلى غدوة وتدفعهم عنّا العشيّة لعلّنا نصلّي لربّنا الليلة وندعوه ونستغفره فهو يعلم أنّي قد كنت أحبّ الصلاة له وتلاوة كتابه وكثرة الدعاء والاستغفار".

وبعد أن استشار ابن سعد قوّاد جيشه قَبِلَ بطرح الإمام عليه السلام بالتأجيل إلى غد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فراق علي
مجــــاهد مميز
مجــــاهد مميز
avatar

عدد المشاركات : 843
تاريخ التسجيل : 19/04/2010
العمر : 22
الموقع : حيثُ كُتِبتْ حِكَايَتِي !

مُساهمةموضوع: رد: كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .   الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 7:28 pm

| : معجِزَةْ الإِمَآمْ زَينِ العَآبِدِينْ : |

بسند صحيح عن الزهري قال: (شهدت علي بن الحسين يوم حمله عبد الملك بن مروان من المدينة إلى الشام ، فأثقله حديداً ووكَّل به حُفَّاظاً في عِدَّة وجَمْع ، فاستأذنتهم في التسليم عليه والتوديع له فأذنوا لي فدخلت عليه وهو في قبة(هودج كالقفص)والأقياد في رجليه والغل في يديه ، فبكيت وقلت: وددتُ أني في مكانك وأنت سالم ! فقال لي: يازهري أوَتَظُنُّ هذا مما ترى عليَّ وفي عنقي مما يكربني؟ أما لو شئتُ ما كان ، وإنه إن بلغ بك وبأمثالك غمرٌ ليذكر عذاب الله ، ثم أخرج يده من الغل ورجليه من القيد ثم قال: يا زهري لا جُزْتُ معهم ذا منزلتين من المدينة(مكان في طريق الشام) ! قال: فما لبثنا إلا أربع ليال حتى قدم الموكلون به يطلبونه من المدينة فما وجدوه ! فكنت فيمن سألهم عنه فقال لي بعضهم: إنا نراه متبوعاً ( أي معه جني ! ) إنه لنازلٌ ونحن حوله لاننام نرصده ، إذ أصبحنا فما وجدنا بين محمله إلا حديدهُ ! قال الزهري: فقدمت بعد ذلك على عبد الملك بن مروان فسألني عن علي بن الحسين فأخبرته فقال لي: إنه جاءني في يوم فَقَدَهُ الأعوان فدخل عليَّ فقال: ما أنا وأنت؟! فقلت: أقم عندي فقال: لا أحب ثم خرج ، فوالله لقد امتلأ ثوبي منه خيفة .قال الزهري: فقلت: يا أمير المؤمنين ليس علي بن الحسين حيث تظن، إنه مشغول بربه . (أي لايريد الثورة عليك واخذ الحكم كما تتصور) فقال: حبذا شغلٌ مثلُه، فنعم ما شغل به ! قال وكان الزهري إذا ذكر علي بن الحسين يبكي ويقول: زين العابدين!).



(تاريخ دمشق:41/372 وحلية الأولياء:3/135، والمناقب:3/275 ، وغيرها ).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كَرْبلاَء الحَكَـايَـا , .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدى الإسلامي الخاص :: منتدى الامام الحسين وانتصار الدم على السيف-
انتقل الى: